منتديات عراق السلام

اعلانات المنتدى

 

 

 

 

 

 

 

 

   
العودة   منتديات عراق السلام > منتديات الصور > منتدى صور افلام الكارتون

منتدى صور افلام الكارتون مخصص لصور افلام الكارتون والانمي القديم والحديث.

الإهداءات

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-22-2008, 01:04 PM رقم المشاركة : 1
بروقة
عضو متابع

الصورة الرمزية بروقة
 
تاريخ التسجيل : Oct 2008
رقم العضوية : 24983
الإقامة : بالبيت
الهواية : المطالعة
الجنس : أنثى
المواضيع : 681
الردود : 112
مجموع المشاركات : 793
معدل تقييم المستوى : بروقة is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى بروقة

بروقة غير متواجد حالياً

Duscc الحورية الصغيرة بين اصالة التضحية ورومانسية الواقع


السلام عليكم كيف الحال ؟
احب اقدملكم هذة القصة الجميلة عن الفيلم الكارتوني الحورية الصغيرة ارجو ان تنال الاعجاب
الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية

قدم الفيلم الكارتوني الشهير عروسة البحر الصّغيرة للكاتب الانكليزي هانس كريستيان أندرسون بعدة نسخ وباحداث مختلفة وقد انتج كفيلم كارتوني للصغار عام 1979 وكانت احداثة النهائية ماساوية تنتهي بانتحار الحورية الصغيرة مارينا من على حافة السفينة لتنقذ حبيبها الامير من شر الساحرة وتتحول الى زبد البحر

تظهر عروسة البحر الصّغيرة في هذا الفيلم ذات شعر اشقر على عكس نسخة ديزني الى تحولت الى مسلسل كارتوني حيث تظهر بلون شعر احمر وذات مظهر حيوي

الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية

الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية

القصّة الاصلية التي قدمها الكاتب اندرسون , أكثر حزنًا من الواضح كثيرا وتفتقر الى الفرح والنهاية السعيدة كما في نسخة ديزني التي تنتهي بالزواج

الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية


والان ساقص عليكم القصة (وبالمناسبة ارتايت ان اكتبها من خلال تذكري لاحداث الفيلم عندما كنت طفلة )

الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية

تحكي القصة عن الحورية الصغيرة مارينا الاصغر من بين اخواتها الخمس ,والتي تعيش حياة سعيدة مع عائلتها حيث يحبها الجميع لطيبه قلبها وتعاونها الواضح مع الكل ,وتختلف مع اخواتها بالطباع رغم انهن يحبنها كثيرا وينصحنها ايضا
في يوم من الايام دفع الفضول مارينا ان تتجول في اماكن بعيدة عن المملكه حيث عثرت وصديقها فرينتس على حطام احدى السفن الغارقة في البحر ,دخلا السفينه المحطمة وعبثا ببعض المقتنيات الموجودة داخل احدى الغرف ولوهلة سقطت عينا مارينا على تمثال شاب وسيم فاقتربت منه قائله : ياترى من صاحب هذا التمثال الوسيم ؟

الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية

ظلت تنظر الى ملامحة الوسيمه وتمنت للحضة ان يتحول الى رجل حقيقي ولكن فرينتس صديقها المقرب الى قلبها ايقظها من هذا الحلم ونصحها ان تعود الى المملكه لان قوانين البحر لاتسمح لها بالذهاب الى أي مكان بعيد كونها لم تبلغ من العمر الثامنه عشرة وتتوج على هذا الاساس ولو علم والداها لمنعاها من الذهاب مرة اخرى
وعلى عكس خواتها اللاتي يحق لهن الذهاب فهذة كانت احدى قرارات المملكة المعتاد عليها ..
اصرت مارينا هذة المرة ان تتسلل الى سطح البحر واقنعت فرينتس الذي عارض الفكرة بشدة وحذرها قائلا : مارينا اذا علم الملك سيغضب كثيرا لنعد ارجوكي ...
اجابت مارينا : ارجوك يافرينتس لحضة واحدة ولن نتاخر أعدك بذلك
استسلم فرينتس لرغباتها الفضولية وهو خائف مما سيحدث بعد ذلك
تتسلّلت إلى سطح البحر مع فريتس ,شعرت بالتعب فجلست على احدى الصخور وفجاة رات سفينه قادمه من بعيد وكل من على متنها كان يحتفل بعيد ميلاد اميرهم الشاب الوسيم(امير البلاد) الذي بدا على ملامحه التعب من كثرة الرقص مع الفتيات فترك الحفل ووقف على حافة السفينه يتامل البحر بهدوء راته مارينا وصعقت لانه يشبة التمثال الذي عثرت علية قبل قليل ,تمنت ان يتحول الى حقيقة ولكن كلام صديقها فرينتس ايقظها مرة اخرة لتجد نفسها غارقة في الاحلام الرومانسية متاملة ذاك الشاب الوسيم ..
لمح الامير الحورية مارينا فغطست في قاع البحر مع فرينتس لانها ادركت ان الامير كان قد راها , اقترب الية مستشار الملك واخبرة عن اسباب تركه للحفل الذي اقيم على شرفه ,اخبرة الامير انه راى فتاة ودولفين صغير جالسان على الصخره فضحك المستشار واخبرة انهم في سطح البحر فيكيف له ان يتوهم بوجود فتاة مع دولفين فقال له : ايها الامير اعتقد بانك سهرت طويلا ورقصت مع الجميلات لذلك جاءتك هذة الاوهام فكيف اتركك تستمتع لاننا سنعود الى المملكه بعد ساعه ..

وفجاة علا موج البحر لينذر باقتراب عاصفة كبيرة من بعيد فاستنفر الجميع لدرء الخطر القادم نحوهم في هذة الاثناء كانت مارينا وفرينتس يراقبان ما يحدث فقال لها فرينتس :ايتها الاميرة علينا ان نعود فالعاصفه قادمه ..
اجابت مارينا : ماذا تقول يافرينتس ونترك الامير المسكين يموت لا علينا ان ننقذة ..
رد فرينتس :وما دخلنا ايتها الاميرة اذا علم والدك انك ساعدتي انسيا سيغضب كثيرا وسيمنعك مرة اخرة ..

ولكن كلمات فرينتس ذهبت ادراج الرياح وكون الاميرة عنيده ولم تسمع كلام صديقها الدولفين ذهبت لانقاذة بعد ان غرقت السفينه ومات من عليها
الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية

استطاعت مارينا ان تنقذ الامير وترسو به الى بر الامان حتى فتح عيناة لوهلة وراى وجة مارينا التي ارتمت بين احضانه وهي تبكي قائلة : ايها الامير استيقظ لاتمت ارجوك
فاغلق عيناة مرة اخرى

الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية

وفي صباح اليوم الثاني سمعت مارينا اصوات فتيات خرجن من الكنيسة المجاورة للشاطئ متوجهات نحو البحر
فاختبات مارينا خلف الصخور واخذت تراقبهن بحذر..

لمحت احداهن الامير من بعيد فجرت نحوة واخذت توقظة :استيقظ ياهذا من انت وماذا حدث لك هل انت بخير ؟
استيقظ الامير فرى وجة الفتاة الجميل ذات الشعر الاسود الداكن فاعتقد بانها من انقذت حياتة وليست مارينا
حزنت مارينا لانها ارادت ان تكون اول من يرى الامير عندما يستيقظ ويعلم بانها هي من انقذته وليست تلك الفتاة المجهولة

علم والد مارينا( الملك )بان ابنته ذهبت الى الاعلى فقد رأها احد حراس المملكة, غضب عليها غضبا شديدا
وقال : لقد خالفت قوانين البحر ياصغيرتي لقد علمت بالامس انك قمت بانقاذ انسيا من الغرق الا تعلمين ان هذا لايجوز ياماريا
سكتت ماريا ولم تستطع الاجابة من شدة خجلها امام الجميع .....
الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية


بعدها فاجاها بانها ستبلغ الثامنه عشره بعد سته ايام وان بامكانها ان تتجول في المملكه وتذهب الى سطح البحر كباقي اخواتها ,فرحت مارينا فرحا كبيرا وعانقت والداها واخبرت جدتها التي تحبها كثيرا فسعدت لسعادتها ,راحت تغني بصوتها الجميل الدافئ بين الاسماك ومرجانات البحر فرح الجميع ورقص لفرحها ...

هذة احبائي بداية قصتنا الحزينه.....

بعد ستة ايام توجت مارينا وكان التتويج عبارة عن لؤلؤة كبيرة توضع في الشعر تعبيرا عن بلوغ ونضوج حاملها
في اليوم التالي صعدت مارينا مع صديقها فرينتس الى شاطئ البحر لعلها تجد الامير صدفة وهو يتحدث مع احد مستشاريه قائلا : اتعرف يامستشار لو انني اعرف مكان تلك الفتاة التي انقذتني لشكرتها لقد اسرني جمالها كثيرا لااعرف ايقظتني واختفت فجاة ..
سمعت مارينا مادار من حديث بين الامير والمستشار فقررت ان تذهب الى ساحرة البحر لتخبرها عن رغبتها بالتحول الى بشر (تتخلى عن الزعانف لتتحول الى سيقان)فاخبرت صديقها الدولفين بذلك ,حاول منعها من الذهاب ولكنها كالعادة عنيدة لن يمنعها احد
وصلت مارينا الى الساحرة التي استقبلتها بشكل مفاجاة واخبرتها الساحرة بانها على علم باسباب قدومها ..
فدهشت مارينا وقالت : كيف عرفتي بانني جئتك لهذا الغرض
ردت الساحرة ضاحكة :هل نسيتي ياعزيزتي بانني ساحرة البحر التي لايخفى عليها شئ .؟؟
و اعلمي بانك اذا اردتي ان تتحولي الى انسية عليك ان تهديني صوتك عوضا عن ذلك لانك ياعزيزتي تملكين صوتا ساحرا اخاذا هو اجمل مافي المملكه فما هو رايك ؟
اجابت مارينا مندهشة : ولكن كيف ساتكلم مع الامير
ردت الساحرة : سيصبح لديك ساقان جميلان اليس هذا كافيا
واقفت مارينا على مضض فاعطتها الساحرة قنينة بداخلها سائل احمر واخبرتها ان تشرب السائل في اليوم الثاني بعد شروق الشمس بلحضات ستتحول الى بشر ويختفي صوتها الى الابد
ولكنها في النهاية حذرتها قائلة: اعلمي انه في حال زواج الامير باخرى فسوف يتحطم قلبكي وتتحولين الى زبد بحر منسية فهل انت موافقه ؟اومات ماريا براسها قائلا : اجل انا موافقة
خرجت وهي حزينة لم تستطع ان ترى فرينتس من شده المها
وفي صباح اليوم التالي جلست مارينا على احدى الصخور واخرجت القنينة ,فتحت الغطاء وتجرعت السائل.. وفجاة شعرت بالم يسري في جسدها الناعم ,تثاقلت عيناها فتحولت زعانفها الى سيقان بشرية وسقطت مغشية من الالم ...
في هذة الاثناء كان الامير يتجول مع مرافقية في المدينة وعندما وصل شاطئ البحر وقع بصره على مارينا الممددة على الارض عارية تماما
فدنا نحوها منبهرا بجمالها حاول ايقاضها ففتحت عيناها لترى الامير امامها لم تستطيع كتمان مشاعرها فبكت
سالها الامير :ماخطبك ؟افيقي ماذا جرى لك ؟
شعرت مارينا بالارتباك لم تستطع الاجابة
فقال الامير : لاتستطيعين الكلام !! حسنا ياحراس اعطوني شيئا لاستر بة الفتاة
حاولت مارينا ان تمشي على قدميها فلم تستطع
حملها الامير على حصانه وذهب بها فورا الى القصر ....
وصلت مارينا القصرفاستقبلتها الخادمات وهن يسالن الامير عن هويتها فاجاب الامير :لااعلم وجدتها عند شاطئ البحر ولاتتكلم .
امر الامير الخادمات ان يخصصن لمارينا غرفة في الطابق العلوي لتستريح من عناء مااصابها
اخذتها احدى الخادمات الى غرفتها والبستها اجمل الملابس اندهشت الخادمة عندما البست مارينا الملابس فقالت لها :
عزيزتي انت تملكين ساقان جميلان لم ارهما في حياتي اعتقد ان الامير سيندهش لذلك
ابتسمت مارينا وفي داخلها حسرة والم

بعدها نزلت الى الصاله لتتناول الغداء مع الامير الذي ذهل عندما راها فقال : انتي جميلة جدا في حياتي لم ارى فتاة بجمالك مااسمك ؟
لم تستطع مارينا الاجابة فبادرها الامير قائلا : اه لقد نسيت انتي لاتستطيعين الكلام اسف ساطلق عليك اسما جميلا يتلائم مع هدوئك عزيزتي مارايك باسم كاردينيا زهرة الكاردينيا الا تعرفينها
رفعت مارينا عيناها نحو الامير والابتسامه تعلو شفتيها ففهم الامير موافقتها على الاسم فقال:حسنا اعتقد ان الاسم اعجبكي كاردينيا احب هذا النوع من الازهار فعندما اراها واشم عطرها اشعر بالدفئ

عاشت الاميرة في القصر مع الامير الذي انسجمع معها بشكل ملفت وتعود على رؤيتها باستمرار بل واصبح ياخذها معه في كل جولة يقوم بها مع مرافقية, لاحظ مستشار الملك تعلق الامير بمارينا فحاول ابعادها عن طريقه ولكنه في كل مرة كان يفشل ,قرر ان يخبر الملك بذلك فكتب الية برسالة عاجلة تقول : مولاي الملك المملكة بحاجة اليك ,تعيش الان مع الامير فتاة مجهولة منذ فترة لانعلم عنها شئ تتدعي بانها خرساء لاتتكلم ولكنها في الاصل ساحرة شريرة اخشى انها اخذت ا عقل الامير وقلبة وتخطط لزواج منه لتستحوذ على المملكه ...

قرأ الملك رسالة المستشار العاجلة فقرر ان يعود الى البلاد على وجه السرعه
في هذة الاثناء كان الامير جالس مع مارينا يتاملها وهي تعزف له اعذب الالحان فتحدث قائلا : ان موسيقاك يااميرتي تاخذ روحي وقلبي معا انتي تعزفين بشكل جميل ياكاردينيا لقد تعودت عليك كل يوم ,ساخبرك بشئ حدث معي قبل شهور ,كنا في البحر نحتفل بعيد ميلادي وفجاة غرقت السفينه ...
توقفت مارينا عن العزف نظرت الى الامير وكانها تنتظر اللحضة الحاسمه ...
استمر الامير في الكلام فقال : بعد ان غرقت السفينه لاادري ماالذي حدث القت بي الامواج على شاطئ البحر فانقذتني فتاة ذات شعر اسود ..
صعقت مارينا لما سمعت وكأن خنجرا طعن قلبها فكتمت الالم في داخلها ,تركت القيثارة وتوجهت نحو النافذة تفكر في صمت
امسك الامير يداها : كنت قد عزمت الزواج بهذة التي انقذتني ولكنها لم تظهر الى الان ...
رفع راسها نحوة وقال : لذا ساتزوجكي انتي ياعزيزتي بعد ايام عندما يعود والداي ساخبرهما بعزمي في الارتباط بك ياكاردينا فامسحي دموعكي
لم تتمالك مارينا نفسها من شدة الفرح فانهمرت عيناها بالبكاء وارتمت في احضان الامير ...
سمع المستشار المحادثة بينهما فقال في نفسة : لاتفرحي ياعزيزتي فايامك هنا معدودة جدا
وبعد يومين وصل الملك والملكة الى القصر

نزل الامير الى الصالة ليجد والداه في انتظارة ,عانق والداه ووالداته وقال : ابي امي اشتقت اليكما كثيرالم تخبراني انكما عائدان ..رد علية الملك : شعرت الملكة بالتعب لذا قررنا العودة

جلس الملك مع الامير وتحدث الية قائلا : ماالذي تفعلة يابني اعتقدت بانك اصبحت راشدا ويعتمد علية في غيابي .
لم اغب طويلا وافاجا بفتاة غريبة لانعلم من اين اتت فلربما انها كانت مدفوعه من قبل جهات للتخلص منك الا تفكر بهذا ؟
اجابة الامير محتجا : كلا ياابي كاردينيا فتاة طيبة جدا وهادئة انها لاتاذي احدا وانا ...
فقاطعتة الملكه قائلة : كفى كلاما عن هذة الغريبة , بني سنقيم حفلا يوم الخميس المقبل فقد دعينا ملك احد البلدان الصديقة وانا ووالدك قررنا تزويجك لابنتهم الجميلة ماهو رايك اذا رايتها ستغير رايك ايها الامير انها جميلة جدا
رفض الامير بشدة واحتج قائلا : لست طفلا صغيرا ياامي لتقرروا مصيري انا قررت الزواج بكاردينيا وانا سعيد بذلك
في هذة الاثناء نزلت مارينا لتسلم عليهما فاشار الملك الى حراسة ليلقوا القبض عليها
وقال : وانا ايضا قررت ياولدي, ياحراس خذوا هذة الغريبة واحبسوها داخل غرفتها فورا لحين تقرير مصيرها
اعترض الامير وحاول منع الحراس من الاقتراب منها ولكن دون جدوى

وفي يوم الحفل الذي اقيم على شرف الضيون القادمون بدعوى من المملكة جلس الامير بجانب والداه غاضب وغير مقتنع لما يحدث وبعد لحضات فتح باب المملكة وعزفت الموسيقى ترحيبا بقدوم الضيوف
رحب الملك والملكة بالضيوف وعندما وقف الامير ليلقي التحية على ابنتهم اخذته الدهشة ورجعت به الذاكرة الى يوم غرق السفينه ومن ثم انقاذة من قبل تلك الفتاة المجهولة فلم تكن تلك الفتاة ذات الشعر الاسود التي اعتقد بانها انقذته من الغرق الا هي نفسها فنظر اليها وتمتم قائلا : انتي... فردت علية: انت الشخص الذي ......
نظر احداهما للاخر باعجاب ملفت ولم يتمالك الامير نفسة من شده الفرح فاخذ بيدها
ونظر الى الملك قائلا : ابي هذة الفتاة انقذتني من الغرق قبل شهور انا ادين لها بكل شئ فلولاها لكنت الان ميتا
سعد الملك لما حدث ونظر الى زوجته قائلا : الم اخبركي بانه سيعجب بها

ضحك الجميع وسعدوا بذلك ,عزفت الموسيقى واخذ الامير يرقص مع عروسه الجديده

وفي صباح اليوم التالي ذهب الامير الى ماريا واخبرها بما حدث معه وقال :انا سعيد للغاية ياكاردينيا اخيرا ظهرت تلك الفتاة ذات الشعر الاسود التي اخبرتك بها سنتزوج قريبا مارأيك عزيزتي ؟


صعقت مارينا لما سمعت فسقطت مراة الشعر التي كانت ممسكه بها ,اخذ الامير بيدها وقال : اعرف انك ستكونين حزينه لفراقي لكن لاتقلقي ساخذك معي اجل ساقنع والدي باصطحابك معنا

ادركت مارينا ان نهايتها قادمه لامحالة, جلست قرب نافذة غرفتها كتمت المها بحرقة واخذت تبكي وعندما رفعت راسها لمحت فرينتس قادم من بعيد فرحت كثيرا لرويته واشتاقت الى عائلتها وحياتها في قاع البحر وتمنت ان تعود اليهم ولكنها لاتستطيع

تكلم معها فرينتس وقال : اذن سيتزوج الامير باخرى كما اخبرتك الساحرة ماذا ستفعلين ياماريا ماذا سيكون مصيرك...
سقطعت الدموع من عينيها بغزارة ففهم فرينتس ان النهاية قادمه فصرخ باعلى صوتة وهو يبكي :

كلا يامارينا كلا يامارينا سننقذك انتظريني ساعود حالا لن اتاخر
ذهب فرينتس الى قاع البحر واخبر اخوات ماريا بما حدث لها فاسرعن الى الساحرة لطلب المساعدة .

كانت مارينا تتامل غروب الشمس عندما جاءت اخواتها ليتحدثن معها فرحت كثيرا لرويتهن جميعا لكنها فوجئت ان شعرهن الطويل لم يعد يسبح
قال الكبرى : اسمعي يامارينا اخبرنا فرينتس بكل شئ لقد قصصنا شعرنا واعطيناه للساحرة فاعطتنا بدلا عنه سكينا حادا ساما تقتلين به الامير صباح يوم زواجه
واكملت الاخت الاخرى قائلة : عندما تطعنين الامير بالسكين سينزف دمه على قدميك فتتحولان الى زعانف وتعودين حورية كالسابق هل انتي موافقة يامارينا
هتف فرينتس : نعم انها موافقه فاعطاها السكينه ورحل الجميع

حل الظلام ونام الجميع فتسللت مارينا حافية القدمين نحو غرفة الامير الذي كان نائما, فتحت الباب ودخلت بخطى متثاقلة حاملة من ورائها السكين الحاد وصلت الى السرير لتراة نائما فرفعت يداها لتطعنه بالسكين لكنه تحرك قليلا اثناء نومه لم تستطع ان ترفع يدها مرة اخرى وتقتل الامير فانهارت على الارض واخذت تبكي بالم : لااستطيع لان سعادة الامير هي سعادتي ...
نهضت مارينا وقبلت الامير بصمت وخرجت من الغرفة ...
صعدت على حافة السفينة ونزعت دبوش الشعر ووضعته على الحافة ,اغمضت عيناها واخذت تتذكر كيف كان لقاءها الاول مع الامير عندما غرقت السفينه وانقذته

وقبل طلوع الفجر بدقائق رمت بالسكين في الماء فاصدر صوتا قويا ايقظ الامير من نومه فصعد على متن السفينه ليرى مارينا واقفه على حافتها ركض نحوها محاولا منعها من الانتحار ولكنها رمت بنفسها بسرعة في البحر لتتحول الى زبد بحر ناعم تلاشى بعد لحضات في المحيط
الحورية الصغيرة اصالة التضحية ورومانسية

لم يصدق الامير لما حدث ,لمح دبوس شعرها على حافة السفينه امسكه بيدة واخذ يتامله للحضة واخيرا......
تذكر مارينا عندما غرقت السفينه ورست بة الى بر الامان فادرك ولكن بعد فوات الاوان انها هي من انقذة من الموت وليست زوجته
وهكذا صعدت روح الاميرة الى السماء فبتضحيتها منحت الحياة الحب الحقيقي واعطته معنا اخر


النهاية

بروقة



hgp,vdm hgwydvm fdk hwhgm hgjqpdm ,v,lhksdm hg,hru


من مواضيع بروقة في المنتدى







التوقيع - بروقة

قديم 12-22-2008, 05:13 PM رقم المشاركة : 2
نجمة الفجر
عضو أحبَ عراق السلام

الصورة الرمزية نجمة الفجر
 
تاريخ التسجيل : Apr 2008
رقم العضوية : 15781
المواضيع : 381
الردود : 5488
مجموع المشاركات : 5,869
معدل تقييم المستوى : نجمة الفجر is on a distinguished road

نجمة الفجر غير متواجد حالياً

الذهبي لمسابقة الباراسايكولوجي:  - السبب: التميز بقسم تصاميم الاعضاء:  - السبب:
: 2 ( ...)
افتراضي

والله قصه مؤثره وجميله جداااااااا والتضحيه هي السمه الكبيره والواضحه بها بس اوف من هذا المستشار الخبيث خرب كلشي .... شكرا بروقه

من مواضيع نجمة الفجر في المنتدى







التوقيع - نجمة الفجر

قديم 12-24-2008, 08:05 PM رقم المشاركة : 3
اختكم موج البحر
مشرفة سابقه

الصورة الرمزية اختكم موج البحر
 
تاريخ التسجيل : Sep 2007
رقم العضوية : 1601
المواضيع : 826
الردود : 13954
مجموع المشاركات : 14,780
معدل تقييم المستوى : اختكم موج البحر is on a distinguished road

اختكم موج البحر غير متواجد حالياً

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بروقه ..
عااشت ايدج اختي المميزه والمبدع على القصه الرائعه
موضوع جميل جداً جداً يا ورده
ربي يوفقكـ
وماااا شأ الله عليج على نشاطج الحلوه بهذا القسمـ
ومنوره القسمـ والله بمواضيعج المميزه دائماً
يسلموا على الذوق الراقي والنقل المميــــــز ..
مشكوره وباااركـ الله بيج خيتو الغااليـــــــه ...
سلامي ...
اختكم موج البــــــحر ... ض21

من مواضيع اختكم موج البحر في المنتدى







التوقيع - اختكم موج البحر

آِنْ م‘ـرّت آَلْلآيّـآّمْ .. وٍ ٌلًـمْ تُرُوْنـٍـِيّ فـً هَـذه مُشًآارَكـَآإتـيّ .!. فـً تَـذّكَـرؤنـِـِي ..
وَ آَنْ غـبْـتُ وَ لَـمْ تَـجدؤُنـي .. وَ قْتهـآإ بـ حَآإجـةُ للًّـدعًـآاإءْ .! فـَ آًدْعُـولــِـِـيّ .
....
اختكم المخلصـه مــ..ـوج
قديم 01-06-2009, 06:34 PM رقم المشاركة : 4
ابن ديالى الوفاء
مشرف سابق

الصورة الرمزية ابن ديالى الوفاء
 
تاريخ التسجيل : Jul 2008
رقم العضوية : 21694
الإقامة : ارض الله الواسعة
الهواية : الرمايه
الجنس : ذكر
المواضيع : 144
الردود : 2228
مجموع المشاركات : 2,372
معدل تقييم المستوى : ابن ديالى الوفاء is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى ابن ديالى الوفاء إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى ابن ديالى الوفاء إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ابن ديالى الوفاء إرسال رسالة عبر Skype إلى ابن ديالى الوفاء

ابن ديالى الوفاء غير متواجد حالياً

عضو مسجل بالجفصات:  - السبب:
: 1 ( ...)
افتراضي

مشكور ه

يا غاليه

القصه جميله جدا

تحياتي

من مواضيع ابن ديالى الوفاء في المنتدى







التوقيع - ابن ديالى الوفاء

حزني هو أن أخبئ عمري في قلبك وأملأ حقائبك بأيامي وأضع سعادتي في عيونك ثم ألوح لكِ مودع لاحول لي ولا قوه
قديم 01-26-2009, 12:17 AM رقم المشاركة : 5
(عاشق العراق)
عضو مشاركاته مفيده

الصورة الرمزية (عاشق العراق)
 
تاريخ التسجيل : Jan 2009
رقم العضوية : 26909
الإقامة : خارج العراق
الهواية : القراءه كرة قدم
الجنس : Male
المواضيع : 18
الردود : 405
مجموع المشاركات : 423
معدل تقييم المستوى : (عاشق العراق) is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى (عاشق العراق)

(عاشق العراق) غير متواجد حالياً

افتراضي

تسلم ايدك حلوين والقصه مثيره اهوايه

من مواضيع (عاشق العراق) في المنتدى

قديم 02-08-2009, 04:45 AM رقم المشاركة : 6
بسمه الروح
عضو واصل للقمر

الصورة الرمزية بسمه الروح
 
تاريخ التسجيل : Oct 2008
رقم العضوية : 24941
المواضيع : 74
الردود : 3926
مجموع المشاركات : 4,000
معدل تقييم المستوى : بسمه الروح is on a distinguished road

بسمه الروح غير متواجد حالياً

عضو مسجل بالجفصات:  - السبب:
: 1 ( ...)
افتراضي

تسلمين يا وردة

من مواضيع بسمه الروح في المنتدى

قديم 02-08-2009, 07:49 AM رقم المشاركة : 7
ازهار الربيع
عضو رائع

الصورة الرمزية ازهار الربيع
 
تاريخ التسجيل : Sep 2007
رقم العضوية : 1891
الإقامة : بغداد
الهواية : النت والدراسة
الجنس : أنثى
المواضيع : 110
الردود : 1873
مجموع المشاركات : 1,983
معدل تقييم المستوى : ازهار الربيع is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ازهار الربيع إرسال رسالة عبر Skype إلى ازهار الربيع

ازهار الربيع غير متواجد حالياً

مسابقة الاكلات الرمضانيه:  - السبب:
: 1 ( ...)
افتراضي

عااااااااااااااااااااااااااااااااااااشت ايدج حبيبتي

من مواضيع ازهار الربيع في المنتدى







التوقيع - ازهار الربيع



شوكت يا حُب تجمعنا ويا النحبهم

تدري ما يطيب وجعنا إلا بحضنهم

قديم 02-08-2009, 09:16 PM رقم المشاركة : 8
الماستر
عضو في ذمة الله

الصورة الرمزية الماستر
 
تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 1271
الإقامة : مدينة الحب شارع العاشقين !
الهواية : الســفــر* والســـبــــاحـــه
الجنس : Male
المواضيع : 73
الردود : 2745
مجموع المشاركات : 2,818
معدل تقييم المستوى : الماستر is on a distinguished road

الماستر غير متواجد حالياً

افتراضي

الف شكر عيوني على القصيده

وعلى الموضوع وعلى الذوق الجميل

تحياتي

من مواضيع الماستر في المنتدى







التوقيع - الماستر

صاحب هذه العضويه انتقل الى رحمة الله
في انفجار الرمادي بتاريخ 2011/2/24
ادعو له بالمغرفه
قديم 02-11-2009, 05:03 PM رقم المشاركة : 9
(عاشقة العراق)
عضو كلش متطور

الصورة الرمزية (عاشقة العراق)
 
تاريخ التسجيل : Jun 2008
رقم العضوية : 20453
الإقامة : بغداد
الهواية : القرائه والمطالعه وقرائه القرءان والادعيه ومشاهده التلفاز والافلام العربيه والاجنبيه والتسوق
الجنس : Female
المواضيع : 538
الردود : 2935
مجموع المشاركات : 3,473
معدل تقييم المستوى : (عاشقة العراق) will become famous soon enough

(عاشقة العراق) غير متواجد حالياً

الشهادة لمسابقة سندريلا المنتدى:  - السبب: عضو مسجل بالجفصات:  - السبب:
: 2 ( ...)
افتراضي


من مواضيع (عاشقة العراق) في المنتدى

قديم 02-22-2009, 07:57 PM رقم المشاركة : 10
عاشق الاصدقاء
مشرف مجاز/ لأجل الدراسه

الصورة الرمزية عاشق الاصدقاء
 
تاريخ التسجيل : Aug 2007
رقم العضوية : 1051
الإقامة : في بحر الحب
الهواية : كرة القدم ....
الجنس : Male
المواضيع : 309
الردود : 13738
مجموع المشاركات : 14,047
معدل تقييم المستوى : عاشق الاصدقاء is on a distinguished road

عاشق الاصدقاء غير متواجد حالياً

افتراضي

موضوع جميل والله
عااااشو على هالموضوع الجميل
تقديري واحترامي
عااااشق الاصدقااااااااء

من مواضيع عاشق الاصدقاء في المنتدى







التوقيع - عاشق الاصدقاء

أيا معشر العشاق باللة خبروإذ حل عشقٌ بالفتى كيف يصنعُ؟

يداري هواه ثم يكتم سرهُ ويخشع في كل الأمور ويخضعُ

فكيف يداري والهوى قاتل الفتى وفي كل يوم قلبهُ يتقطعُ

اذا لم يجد صبراً لكتمان سرهِ فليس لهُ شيءً سِوا الموت انفعُ

سمِعنا وأطعنا ثم مُتنا فبلغوا سلامي على من كان للوصل يمنعُ

فها أنا مطروحٌ من الوجدِ ميتا لعلى إلهي بالآخرةٍ يجمعُ
واللــه مــا عــدت أحـتـمـل الفــراق ... فـيـارب هـل لـي يـوم بتـلاق
موضوع مغلق

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الحورية الصغيرة بين اصالة التضحية ورومانسية الواقع

منتدى صور افلام الكارتون



الساعة الآن 06:48 PM.

دردشة عراقية دردشة العراق
         
منتديات عراق السلام منتديات عراق السلام